الجمعة، يونيو 03، 2016

هل هي ثقه بالنفس أم أنهآ نرجسية ..؟!



السلام عليكم ورحمة الله 

سألتي نفسك مره مالفرق بين النرجسية و الثقة بالنفس ؟!
يظن البعض أن الثقة بالنفس والزايد عن حده  ثقة  
طيب .. هل جاء في بالك كيف أعرف أن الشخص اللي أمامي واثق من نفسه أو أنه مصاب بعقدة النرجسية ؟!


١/ النرجسية
معناتها حب النفس ..
وهو اضطراب في الشخصية بحيث تتميز بالغرور، والتعالي ، والشعور بالأهمية ومحاولة الكسب ولو على حساب الآخرين .

وبالطبع انتُسِبت هذه الكلمة إلى أسطورة يونانية قديمة ..!

ظهرت البدايات الأولى لاستخدام مصطلح النرجسية في الأدب السيكولوجي ﻋﻠى ﻴﺩ ﺃﻟﻴﺱ ﻓﻲ ﻋﺎﻡ 1898، ﻭﻟكنه ﺍﺴﺘﺨﺩﻡ ﺍﻟﻤﺼﻁﻠﺢ ﻓﻲ ﺫﻟﻙ ﺍﻟﻭﻗﺕ ﻟﻴﺩل ﻋﻠﻰ ﺃﻨﻪ ﺍﻟﻤﻴل ﺇﻟﻰ ﺍﻻﻨﻔﻌﺎﻻﺕ ﺍﻟﺠﻨﺴﻴﺔ، ﺜﻡ ما ﻟﺒﺙ ﺃﻥ تغير كليا ﻟﻴﺸﻴﺭ ﺇﻟﻰ ﺍﻹﻋﺠﺎﺏ ﺒﺎﻟﺫﺍﺕ
الكثير من الناس يسمعون
بزهرة النرجس ويحبون شكلها خصوصا في مجتمعاتنا الحالية، إلا أن الكثير يجهل سبب وجود هذه الزهرة وشكلها المائل ونظرتها الحزينة، وهي صورة طبق الأصل عن الأسطورة اليونانية الشهيرة التي تعود إلى شاب يوناني يدعى "نركسوس" الذي كان فائق الجمال وكان هو مدركا لذلك، فكان شديد التباهي بنفسه يصد دائما معجبيه، لكن مع مرور الأيام خرج "نركسوس" الابن المدلل لنهر (كفيسوس) وزوجته (ليروبى) حورية النهر في رحلة صيد مع رفاقه يطارد فريسته وفجأة شعر بالعطش فجلس يستريح على حافة الغدير لا يعلم أن هناك من يراقبه عن بعد، فقد كانت هناك على حافة النهر فتاة تدعى (إكو) (الصدى) إحدى المعجبات به، والتي كانت تحبه حبا جما على الرغم من أنها لا تقل عنه جمالا، التي عرفت بصدى الصوت هامت بحبه ومن فرط حبها له وإعجابها به سقمت حالها ومرضت بسببه ومن اجله كابدت وصبرت حتى أضناها هذا الحب وجعلها تذبل شيئا فشيئا حتى فارقت الحياة، ولكن الآلهة (بزعم الأسطورة) لم تترك الفتى دون عقاب، لذلك كان العقاب قاسيا عليه للغاية حتى أودى بحياته، بجعله يعشق نفسه بصورة مرضيه عندما رأى صورته منعكسة على الماء لذلك اخذ يجلس ساعات طويلة أمام صورته بكل فخر وزهو، واستمر على هذه الحالة حتى مرض نفسيا بسبب هذا التعلق الذاتي وكانت نتيجة هذا الحب الذاتي أن أدى إلى إصابته بالجنون وفقد عقله، ومع استمراره بالتردد إلى البركة المائية وإفراطه في عشقه لنفسه قفز إلى بركة الماء ليمسك صورته ولكنه غرق ومات، وظهرت في مكانه زهرة سميت على اسمه نرجس (وهى زهرة النرجس) .

وكما ترتبط أيضاً زهرة النرجس بقصة طفل اسمه “نارسيسوس” كان غاية في الجمال وكانت أمه حورية وأبوه النهر،لم يدرك جماله الفائق وقد حذره العراف من رؤية نفسه في صفحة الماء إن أراد أن يعيش طويلا ، أما إن رأى وجهه في الماء فإنه سيموت في الحال لكن في أحد الأيام انحنى ليشرب الماء رأى وجهه منعكسا على صفحته بهره ذلك الجمال الفريد و أحبه وظل ينظر إلى وجهه كل يوم مبهورا بجماله وطلعته حتى ذوى عوده ونحل جسمه إلى أن مات وسقط في البحيرة وتحول جسمه إلى زهرة النرجس التي أصبحت رمزا للعاطفة والحب المتطرف للذات ذلك الحب الذي لا قيمة له لأنه بعيدا عن العاطفة والتفاعل مع الآخرين وعلى هذه الخرافة اليونانية، التي لا تجوز عقلاً ولا تصح شرعاً صارت 
النرجسية مصطلحاً يشير إلى افتتان المرء بجسده ، أو حب الذات ، أو عبادة الذات ، أو الأنانية أو إلى عشق الذات 
وفي مدرسة التحليل النفسي تعني حب الذات أو عشقها لا شعورياً .

والصفة الأساسية والسائدة في الشخصية النرجسية هي الأنانية .

ويشير توماس إلى أن معظم النرجسيين عادة يملكون بعض وأحيانا كل الصفات التالية:

# ثمة مثال واضح في التركيز على الذات في العلاقات الشخصية .
مشاكل في الحفاظ على علاقات طبيعية .
نقص الوعي النفسي (انظر البصيرة في علم النفس والطب النفسي) .
صعوبة في ابداء التعاطف .
مشاكل التمييز بين الذات والآخرين .
فرط الحساسية للأي إهانات أو شتائم متخيلة (انظر النقد والنرجسية والغضب النرجسي والإصابة النرجسية) .
التعرض للعار بدلا من الشعور بالذنب .
لغة الجسد المتعجرفة .
الإطراء الزائد تجاه الناس الذين يُعجبهم، (الاطراء النرجسي) .
كره أولئك الذين لا نعجب لهم (الاعتداء النرجسي) .
استخدام الأشخاص الآخرين دون النظر في تكلفة القيام بذلك .
التظاهر ليكون الشيء أكثر أهمية مما هو عليه بالفعل .
المفاخرة (بمهارة وثبات) والمبالغة في إنجازاتهم .
يدعي أنه "الخبير" في أشياء كثيرة .
عدم القدرة على النظر إلى العالم من منظور الآخرين .
الحرمان من الندم والامتنان .

- أعراض هذا الإضطراب؟
يتميز هذا النوع بالسلوك الدرامى أو الأنفعالى ويقع فى نفس تصنيف الشخصيات الحدية والمعادية للمجتمع ومن أهم أعراضه :

الشعور بأنك أعلى من الإخرين .
 الإنبهار بالقوه والجاذبية والنجاح .
 المبالغه فى إنجازاتك أو مواهبك .
 الرغبة فى الحصول على المديح والإعجاب المستمر .
 الإيمان بأنك مختلف عن الجميع والتعامل على هذا الأساس .
 تجاهل مشاعر الأخرين .
 الشعور بأن من البديهى أن ينقاد الناس لأفكارك وأفعالك .
 إستغلال الأخرين .
 ازدراء من تعتقد أنهم أقل منك والتعبير عن ذلك بوضوح .
 الغيرة من نجاحات الأخرين والإيمان بأنهم أيضا يغارون منك , وضع أهداف غير واقعية .
 الفشل فى تكوين علاقات .
 نفسيه هشه وضعف الثقه بالنفس .
 الشعور بالإنعزال وعدم التقبل .
 محاولة الظهور بدون مشاعر أو إظهار البرود للمحيطين .

- أهم أسباب هذا الإضطراب؟
لا يوجد سبب واضح لهذا الاضطراب كما هو الحال مع معظم الامراض النفسية
ولكن كالعادة تكون اسباب متداخلة معقدة كمزيج من زيادة التدليل فى الطفوله أو الاهمال أو الايذاء او حتى توقع انجازات اكبر من قدرات الطفل مما يؤثر على نفسية الطفل وتفكيره وسلوكياته ويلعب دور هام فى تطور اضطرابات الشخصية من هذا النوع .

وبشكل عام فهذا الإضطراب نادر الحدوث ويصيب الذكور أكثر من الإناث ..!
يبدأ عادة فى بداية البلوغ وكما ذكر فإنه لا يوجد أسباب محددة لحدوثه ولكن بعض العوامل قد تزيد فرصة حدوثه مثل : 

# تجاهل الأباء لمخاوف وإحتياجات الطفل .
# فقدان المدح و التشجيع فى الطفولة .
# الايذاء العاطفى أو الأهمال .
# الإسراف فى المدح والأهتمام .
# رعاية أبوية مشتتة ولايعتمد عليها .
السلوك السيئ من الأباء الذى قد ينتقل إلى الأطفال .
# عندما يتعلم الطفل من أبويه أن الضعف أو الإحتياج غير مقبول فقد يفقد الطفل قدرته على التعاطف مع الأخرين ويتجة إلى خلق قناع ليخفى به مشاعره وإحتياجاته مظهراً التكبر والتعالى بشكل يجعله أمام الناس فاقد للمشاعر.



٢/ الثقة بالنفس أو الثقة بالذات:
و هي حسن اعتماد المرء بنفسه , واعتباره لذاته , وقدراته حسب الظرف الذي هو فيه (المكان، الزمان) دون إفراط (عجب أو كبر أو عناد) ودون تفريط (من ذلة أو خضوع غير محمود) وهي أمر مهم لكل شخص مهما كان , ولا يكاد إنسان يستغني عن الحاجة إلى مقدار من الثقة بالنفس في أمر من الأمور والثقة هي إيمان الإنسان بقدراته وإمكاناته وأهدافه وقراراته، أي الإيمان بذاته ، الثقة بالنفس هي العمود الفقري لشخصية الإنسان إذ بدونها يفقد الإنسان احترامه لذاته ويصبح عرضة للانتقاد واستغلال من حوله وبالتالي عيش حياة بئيسة وعكس ذلك فالشخص المتمتع بالثقة في نفسه تجده محط احترام الجميع وتكون نظرته للحياة متفائلة.

في البداية متى تهتز ثقتك بنفسك ..!
- النقد اللاذع والتجريح .
- خوف من أي سبب كان .
- تعرضك لمواقف محرجة .
- الوحدة والانعزال .
- تعرضك للفشل لمره أو بشكل مستمر .
- كثرة المشاكل في محيطك .

نتعرف كيف تكتسبين ثقتك وإعتزازك بنفسك ..!
الثقة بالنفس أو الذات عبارة عن حركات وقناعات وكلمات يقوم بها الشخص الواثق من نفسه وهي : 
# الإيمان عميق والقناعة التامة بما تعتقده .
# الإلمام والعمل بما تعتقده .

# صفات الواثق من نفسه :
. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .الثقة بالنفس مهارة ~

الحركات:
الإبتسامه  ، والاهتمام بالمظهر .
يمارس حسن القامة ، والمصافحه بثقة .
يختار ما يحمله بيده ، الهدوء وعدم الغضب .
المشي بنشآء ، والنظر إلى الناس بعيونهم .
التصرف الجيد عندما يخطئ ، واستخدام التناغم الحركي مع المتكلم .
استعمال حركات اليدين وتعبيرات الوجة بكفآءة .

الكلمات:
الصوت الواضح ، ومسموع ، ونبره حاده .
حروف ذات مخارج واضحه ، ونغمات مختلفة .
لغة مفعمة بالنشاط ، والتركيز على الكلمات الهآمة .
لغة سليمة ، وكلمات سهلة ، وإلقاء معتدل .
مقدمة وخاتمة قوية ، والتعريف بنفسه بصوت واضح .

معتقداته:
إيمان بالمبآدئ والتناغم بين القول والفعل ، يشيد بجهد .
أهدافه واضحة ، وأحلامه كبيرة ، ومتمكن من معلومآته .
اعتقاده بأهمية ترك انطباع مبدئي حسن بالأذهان ، وأهمية المهارات والتدريب .
يتحكم بوقته ويستعد للأنشطة ، يتقبل النقد وينقد بلباقة ويقول “لا“ عند الخطأ .
عند الحاجة يطلب المساعدة ، ويهتم بالمستمعين .
يتقن العرض ، ولا يحسد ، يهتم بالأخلاق أولاً، يحب التجديد .
يجعل له مَثَل أعلى ، يبادر بالعمل ويهوى بعض المخاطرة .
يعرف نقاط ضعفه وقوته ، ويهتم بالصلاة كوسيلة فعاله لحل مشاكله وإتقان عمله .

معتقدات إيمانية:
# سلّم ثم صافح ..
# أُنظُر في عينيه ..
# عرف عن نفسك ..

قناعات سلوكية:
# “لا” لمن يصفك بما لايليق .
# اقبل النقد البناء .
أُطلب المساعدة عند الحاجة .
# اشد بجهود الآخرين .
# أنصح بأسلوب .

* 
وأخــــــــيراً …


~
بادر وانت قادر 
ثقتك بنفسك حتى ولو كنت لوحدك
ابتسم ودع جرحك يلتئم 
قدم العطاء واحرص على الثناء 
لا تيأس على ما فاتك وخطط لحياتك 

~
قد تصل قوة الثقة بالنفس إلى الوقوع بالعقدة النرجسية 
فاحرصي كل الحرص على عدم وقوعك بها فهي صفه ذميمه قد تُهلكك وهي بعيدة كل البعد عن الثقة 
تقبلي ذاتك .. اعرفي نقاط ضعفك وعالجيها .. ونقاط قوتك وقويها 
وتأكدي بأن الحياة مليئه بالعقبات فلا تستسلمي في بداية الطريق

كتبت بتدوينة سابقة عن الثقة بالنفس “ هنا “ 
# مصدر القصة “ هنا “  
# مصدر المعلومات “ هنا و هنا “ 

شكراً لوقتكم :”)

هناك 5 تعليقات:

  1. مرا جميل الموضوع 😍 و الاجمل اسلوبك في الطرح سلس و استمتعت وانا اقرأ 😍 يعطيك العافية امجاد

    ردحذف
    الردود
    1. يعافيك ربي لولآ 😍❤️
      يا ججمالك اسعدني انه اعجبك 💖💖

      حذف
  2. ماشاء الله موضوع جميل وحساس ..
    أحب القصص في المواضيع ، تعطي متعة للقراءة ..
    * ملاحظة : حبذا تحطين شدّة على كلمة ( مرضيّه ) ، لأني قرأت الجملة ومافهمتها ع بالي ( مُرضيه ) ..

    حبيت اختصار نقاط الثقة بالنفس مره .
    أخيراً : الثقة بالنفس جزء من الكِبر ؛ والكِبر جزء من النرجسية .. كل زيادة في أحدهم تنقلك [ سلبيّاً ] للأخرى ..


    ردحذف
  3. الموضوع جميل ومهم ! في ناس كثير يخلطون بين النرجسية و الثقة :) أسلوبك وتلخيصك للموضوع جميل وواضح :) استمتعت جداً بقراءة التدوينة و التدوينات الي ذكرتيها بالختام :)

    يعطيك العافية امجاد مدونتك ملهمة !!!

    ردحذف
  4. موضوع اكثر من رائع
    وفي هالزمن تفوقت النرجسية على الثقة بالنفس
    يعطيك العافيه ي جميلة

    ردحذف

تذكر قوله تعالى:
(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)) ‏